5 أخطاء تجنبها للإعلان عن منتجك أو خدمتك

5 أخطاء تجنبها للإعلان عن منتجك أو خدمتك

2......

هل تفكر في الإعلان عن منتجك أو خدمتك؟ تقوم بتجهيز صيغة للوصول لكل العملاء؟

هناك 5 أخطاء سنعرضها عليك قد تقع فيها وأنت تسوق لفكرتك، حاول أن تتجنبها.

1- العملاء مهتمين بمشروعي وخبراتي:
هذه هي أول الأخطاء، العملاء غير مهتمين بميزانية مشروعك، ولا كم عدد سنوات عملك وخبرتك في السوق، ما يهم العملاء حقا هو الفائدة التي ستعود عليهم من المنتج أو الخدمة التي تقدمها، شعورهم بإنهم بحاجة إليها وإنها ستسهل عليهم حياتهم.
قم بالتركيز على هذه الجزئية في الرسالة التي تريد إيصالها للعملاء، المنتج وفوائده وليس مميزاته ومميزاتك.

2- يمكنني إستخدام نفس الأسلوب في الإعلان عن المنتج في أي مكان:
بالتأكيد لا ! .. إذا كان قرارك بصنع إعلان للطريق العام لابد من أن تكون رسالتك مختصرة، واضحة ومباشرة.
أما إذا كان إختيارك هو الإعلان عن طريق الرسائل الإلكترونية، يمكنك الإستفاضة في شرح منتجك وتوضيح كافة التفاصيل عنه.
يجب أن تنتبه أيضا للظروف والأماكن التي يتواجد فيها العميل أثناء قراءة رسالتك، وعدد الدقائق المتاحة لإيصال هذه الرسالة.

3- يمكنني إستخدام نفس أسلوب الإعلان مع كل فئات العملاء:
الجميع لا يفكرون بنفس الأسلوب، وليس لديهم نفس الخلفيات والثقافة المشتركة التي تمكنك من إيصال الرسالة بطريقة واحدة.
طريقتك في الإعلان لعميل يستخدم الإنترنت، بالتأكيد لن تتشابه مع طريقة الإعلان للعملاء الذين يقومون بمتابعة الجرائد للقراءة أول مرة عن منتجك.

4- طريقتي في الإعلان لابد وأن تظهرني كخبير في المجال:
ليس دائما هذا الأمر صحيح، فإذا كانت شريحتك المستهدفة هي الشباب في سن معين، هم ليسوا بحاجة لسماع مصطلحات علمية أو شرح لمدى عظمة المشروع، فقط أنت بحاجة لرسالة إعلانية تشدهم وتجذب إنتباههم.
أما في حال إستهدافك لجماعة متخصصة في مجال مشروعك فأنت بحاجة لإستخدام شروح أكثر علمية لتوضيح المشروع لهم.

5- لا يوجد أسهل من كتابة صيغة لإعلان:
ليس بهذه السهولة التي تتوقعها يمكنك كتابة صيغة مناسبة لإعلان لمشروعك أو منتجك، فلابد من الأخذ في الإعتبار بكل النقاط التي سبقت بالإضافة لإعتبارات أخرى مثل وجود شخص محترف لكتابة الإعلانات التي يمكنها إيصال رسالتك بأسهل وأقصر الطرق، وجود مثل هذا الشخص في فريقك سيحدث فرقا في نجاحك لتسويق منتجك أو مشروعك.