أسوأ 10 شخصيات يمكن أن تشاركهم فى مشروعك

أسوأ 10 شخصيات يمكن أن تشاركهم فى مشروعك

1........

الشراكة في المشاريع سلاح ذو حدين، يمكنك أن تحصل على شريك يساعدك على رفع أسهم المشروع والتسبب في نجاحه، أوقد يصبح عقبة في طريقك ويؤدي لإنهاء المشروع بأكمله، كيف تختار الشخص المناسب للشراكة في مشروعك ؟

إليك اسوأ 10 شخصيات يمكنك تجنبهم كشركاء عمل

1- الموظف:

الشخص الذي ليس لديه أي إستعداد للعمل أكثر من عدد ساعات العمل الرسمية، سيقضي حياته كأي موظف روتيني وفي حال مواجهة أي أزمات مالية للمشروع سيطلب منك فض الشراكة بسبب إلتزاماته وأولوياته، بالإضافة لعدم قدرته على إتخاذ أي قرار هام في حال عدم تواجدك وتعطيل حركة عمل المشروع.

2- الكامل:

لن يتخذ أي خطوة غير بالتأكد أكثر من مرة من عدم وجود أي مشكلة، سيتطلب إنتهاءه من خطة للمشروع  ضعف الوقت المطلوب منه، إتقان العمل أمر رائع ولكن المبالغة فيه تؤخرك خطوات للوراء وتجعل المنافسين يتفوقون عليك، الخطة الجيدة الصالحة للتنفيذ اليوم أفضل من الخطة الممتازة الصالحة للتنفيذ بعد شهر، إختر شريك عمل يستطيع تنفيذ المهام أيضا، لا تخطيطها فقط.

 

3- الرائع:

الشخص الذي دائما ما يتباهى بمقترحاته وأفكاره التي يقدمها لفريق العمل حتى وأن لم يقم بتنفيذها بنفسه، منشغل طوال الوقت بالتخطيط لرحلاته والإستمتاع بالحياة بعيدا عن جو العمل الممل، وبالتأكيد هو من أوائل المطالبين بحقوقهم المادية في المشروع ولا مجال للتأخر عليه.

4- المخترع:
الشخص الذي يتعامل مع كل فكرة يطرحها على إعتبار إنها ستحقق الملايين لمشروعك، كل يوم أفكار جديدة وإبتكارات جديدة يرغب في تحقيقها من خلال العمل.
النجاح الأكاديمي لا يشترط النجاح في مجال الأعمال، إختر شريك يساعدك على صنع التعاقدات ورسم الخطط الناجحة.

5- المُصيب:
هو دائما على صواب، رأيه صحيح ولا مجال لإرتكاب الأخطاء لذلك لا فائدة من مراجعتك في أي قرار يتخذه لصالح الشركة، يسعد دائما بالتقليل من شأن أي رأي آخر خاصة لو كان مضاد لرأيه، تجنب عقد شراكة مع هذه الشخصية، لن تستطيع الدخول معه في أي نقاش للوصول لقرار متفق عليه، وعند أي تجربة فاشلة سيلقي اللوم دائما على الجميع عدا هو.

6- الحالم:
دائما ما يرردد عبارات رنانة في صيغة المستقبل، لديه أحلام كبيرة وكثيرة يرغب في تحقيقها، ولكن تحقيق الأحلام يستدعي إستيعاب الواقع والعمل بجهد من أجل الوصول للهدف المرغوب به، أنت لا تسعى لشراكة شخص يجعلك تبني قصورا من الرمال، تنهار مع أول مد لموجة صغيرة.

7- المبذر:
هناك فرق بين محاولة صنع واجهة مميزة للمشروع في أماكن الإجتماعات وتقدير العملاء، وبين التبذير والتصنع وهدر الميزانية من أجل شكليات لا فائدة تعود منها على المشروع، الشريك المبذر ربما هو من أسوأ الشخصيات التي عليك الإبتعاد عنها عند إختيار شريك للمشروع.

8- رئيس مجلس الإدارة:
كل ما يهمه هو الحصول على اللقب، دائما ما يعرف نفسه عند أي لقاء بإنه رئيس مجلس الإدارة، لا يهم كيفية سير العمل في المشروع، حجم أعماله و قيمته في السوق، أو حتى مدى نجاحه أو فشله، كل ما يهم هو تسلطه ولقبه.

9- السيد إجازات:
كنا نود الحديث عنه ولكن بسبب كونه غير متوفر دائما لإنه في إجازة، يجب عليك مراعاة توزيع المهام في المشروع بما تتضمنه من أيام الأجازات والظروف الشخصية التي قد تستدعي الحصول على إجازة للموظفين أو الشركاء، إختر شريكا يعتمد عليه ويستطيع العمل بجهد إن إستدعت الظروف حتى في وقت الإجازات.

10- السيد المعتذر:
هناك دائما عذر لتأخره عن معاد الوصول، لتغيبه عن العمل، لعدم تسليم المهام في الوقت المحدد، لا يمل من إختلاق الأعذار التي لا يستطيع التغلب عليها، جميعنا في أوقات كثيرة نصبح مثل هذه الشخصية، ولكن إن زاد الأمر عن حده فلا نستحق العمل من البداية، الأعذار الكثيرة تفقدك مصداقيتك وإحترامك عند العملاء، وبالتأكيد لا ترغب في عقد شراكة مثل هذا الشخص.

  • http://twitter.com/mohamedmsayed محمد سيد

    انا قرأت المقال من قبل بس أعتقد ممكن نضيف السيد/قريب مشاركة أحد الأقرباء ممكن بالفعل تكون شئ مزعج، مش هتعرف تتعامل معاه رسمي وهو هيستغل ده وهيخلط بين الشغل والقرابة